Home /

About AEC

 

The Arab Energy Club (Multaqa) is a non-governmental, non-profit organization established as per the Presidential Decree No. 2208 dated June 10, 2009 and is registered in Lebanon.

The AEC aims at fostering dialogue and communication between experts in energy related issues in the Arab countries, finding ways and means to enhance the contribution of the energy sector in the economic and social development of the region and promoting research on the energy issues of the region.

The AEC’s membership is drawn from academics and professionals from the region whether residing in the region or elsewhere who are interested and working on energy related issues in the region. Discussions in the AEC meetings follow Chatham House rule of not quoting or attributing the views presented in the meetings without the consent of the person or the group. Since its establishment, the AEC has been holding two annul meetings the first is the spring meeting in May- June in Lebanon and a fall meeting outside Lebanon.

The AEC meetings covered wide range of issues such as: current and future oil market outlook, energy investments in the region, natural gas markets and prices in the region, the outlook for energy services in the region, renewable energy prospects, the role of the National Oil Companies in the development of their countries, electricity reforms in the countries of the region, etc.

Besides the members’ subscriptions, the AEC mission and activities are supported by the industry and institutions from the region. For more information kindly email us at info@arabenergyclub.com

 

 

التأسيس

تأسس ملتقى الطاقة العربي في كانون الأول (ديسمبر) 2006،  ومقره بيروت، لبنان وعقد الاجتماع الأول للملتقى في بيروت بحضور ما يزيد عن 25 عضوا.

تكمن أهداف الملتقى في تشجيع الحوار الجاد حول أمور الطاقة العربية والعالمية في جو هادئ وعلمي، بالإضافة إلى تشجيع تأسيس معاهد الأبحاث والدراسات العليا المتخصصة في دراسات الطاقة في الجامعات العربية في مراحل لاحقة . ويقتدي ملتقى الطاقة العربي في أعماله بفعاليات مؤسسات أخرى مشابهة تم تأسيسها في دول أجنبية عدة، مثل: “نادي أوكسفورد للطاقة” وغيره.

 

الأهداف

  • تعميق الحوار والتواصل بين المختصين والمهتمين بشؤون الطاقة في البلاد العربية.
  • مناقشة أوضاع قطاع الطاقة في البلدان العربية خصوصا النفط والغاز وسبل تطوير مساهمتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
  • مناقشة أوضاع ومستجدات وعلاقات الطاقة العالمية بما في ذلك الطاقات المتجددة وأثارها على المنطقة العربية.
  • تعميق الوعي بقضايا الطاقة وتقاطعها مع البيئة والتنمية في البلدان العربية.
  • تبادل المعلومات والتحليلات والاتصالات مع المراكز والمنتديات واللقاءات ذات العلاقة.
  • تشجيع إنشاء مراكز أبحاث مختصة بشؤون الطاقة في الجامعات والمعاهد العليا في البلدان العربية على أن تطبق البنود المذكورة أعلاه وفقا للقوانين والأنظمة المرعية الإجراء وبعد موافقة الجهات الرسمية المختصة.

إن الملتقى مؤسسة مسجلة في الجمهورية اللبنانية ،غير هادفة للربح، تبغي تعميق وتوسيع المعرفة بتطورات الطاقة العربية والعالمية بين أعضائها، ومناقشة المواضيع المختلفة ذات العلاقة بموضوعية ورويّة، وذلك من أجل توسيع رقعة المعرفة بأمور الطاقة بين المتخصصين العرب في هذا المجال. وجلسات ومداولات الملتقى مغلقة على الأعضاء، ولا يسمح بنشر الأوراق العلمية التي  تتم مناقشتها أثناء الاجتماعات، إلا بعد موافقة الباحث المختص الذي قدم الورقة.

تشمل عضوية الملتقى متخصصات ومتخصصين من الجنسية العربية، العاملين في مجال الطاقة في مؤسسات عربية أو أجنبية، داخل أو خارج الدول العربية. ويحق للأعضاء ترشيح زملاء لهم لعضوية الملتقى من خلال تقديم طلب بهذا الخصوص إلى الهيئة الإدارية للملتقى. وتقبل عضوية المرشح بعد الحصول على غالبية أصوات الهيئة الإدارية. وتبلغ قيمة الاشتراك السنوي 100 دولار سنويا، كما يتحمل الأعضاء الذين يشاركون في الاجتماعات 100 دولار أخرى، لتغطية نفقات الاجتماعات.

يجتمع أعضاء الملتقى مرة سنويا على الأقل في بيروت أو في أي عاصمة عربية أخرى لبحث أمور الطاقة العربية والدولية الراهنة وذلك من خلال مناقشة أوراق بحثية معدّة لهذا الغرض من قبل باحثين متخصصين. ويتحمل أعضاء الملتقى كافة نفقات سفرهم ومصاريف الإقامة لكل اجتماع الذي لا تتجاوز مدته يوما واحدا.

 

الهيئة الإدارية

  • الدكتورة ليلى بن علي، الرئيس
  • الدكتور عبد الله القويز، نائب الرئيس
  • الدكتورة ليلى داغر، أمين الصندوق
  • الدكتور بسام فتوح
  • الدكتور ماجد المنيف